البابا يستخدم كلمة «روهينغا» للمرة الأولى خلال جولته الآسيوية
البابا يستخدم كلمة «روهينغا» للمرة الأولى خلال جولته الآسيوية
استخدم البابا فرنسيس اليوم (الجمعة) كلمة «روهينغا» للمرة الأولى خلال جولته الحالية لآسيا، للإشارة إلى اللاجئين الذين هربوا بأعداد كبيرة من العنف في ميانمار.

وقال البابا في كلمة مرتجلة بعد الاجتماع مع 16 لاجئا نقلوا إلى داكا عاصمة بنجلادش من مخيماتهم في كوكس بازار قرب الحدود مع ميانمار، إن الله موجود أيضا في قلوب «الروهينغا».

وأضاف بقوله: «باسم كل من اضطهدوكم وآذوكم أطلب منكم الصفح.. أناشد قلوبكم الكبيرة أن تمنحنا الصفح الذي ننشده».

وبدا البابا متجهما عندما أخبرته مجموعة من الروهينغا شملت 12 رجلا وأربع نساء بينهن فتاتان عن قصصهم، عبر مترجمين في ختام اجتماعه بهم.

وفي أول محطة من جولته، في ميانمار، لم يستخدم البابا كلمة روهينغا لوصف اللاجئين وهي مصطلح ترفض الحكومة والجيش في ميانمار استخدامه.


المصدر : صحيفة عكاظ