القضاء الفرنسي: السائق الذي استهدف مسجد كريتاي يعاني من مرض نفسي
القضاء الفرنسي: السائق الذي استهدف مسجد كريتاي يعاني من مرض نفسي
قالت النيابة العامة الفرنسية الجمعة إن الرجل الذي حاول أن يصدم مصلين لدى خروجهم من مسجد كريتاي بضواحي باريس الخميس يعاني من فصام في الشخصية. وأضافت النيابة أنه جاري الاستماع إلى الشهود بينما لم يتم استجواب المشتبه به بعد، حيث أنه يخضع حاليا لفحص نفسي.

أفاد القضاء الفرنسي الجمعة أن الشخص الذي حاول أن يصدم بسيارته الخميس مصلين لدى خروجهم من مسجد كريتاي في ضاحية باريس يعاني فصاما في الشخصية.

وقالت النيابة  إن الرجل  البالغ من العمر 43 عاما "يعاني مشاكل نفسية، لقد نقل إلى المستشفى مرتين في 2006 و2007 لإصابته بفصام في الشخصية. ويخضع حاليا لعلاج بالأدوية".

والرجل أرمني وهو من دون وظيفة وليس مؤهلا للعمل.

الرجل تجاوز العوائق التي تحمي المسجد بسيارته رباعية الدفع

وتجاوز الرجل الذي يقيم في كريتاي العوائق التي تحمي المسجد بسيارته الرباعية الدفع قبل أن يصدم سيارات مصلين أنهوا الصلاة لتوهم من دون سقوط جرحى. واعتقل مساء الخميس في منزله لكن الشرطة لم تستمع إلى إفادته حتى الآن.

وأضافت النيابة "أنه يخضع لفحص نفسي للتأكد مما إذا كان يفهم ما يقال له، وإلا فإن الاستجواب يغدو بلا قيمة".

وتابعت ـن دوافعه لا تزال حتى الآن مجهولة. ويتم الاستماع حاليا إلى الشهود.

وأوضح مصدر قريب من التحقيق أن الرجل أدلى "بأقوال ملتبسة حول الاعتداءات" الجهادية التي خلفت 239 قتيلا في فرنسا منذ 2015.

فرانس 24/ أ ف ب 

المصدر : فرانس برس