ما الذي جمع الأمير هاري بسيدة أمريكا السابقة ميشيل أوباما؟
ما الذي جمع الأمير هاري بسيدة أمريكا السابقة ميشيل أوباما؟

فاجأت سيدة أمريكا الأولى سابقاً ميشيل أوباما والأمير هاري طُلّاب أكاديمية هايد بارك في شيكاغو قبل مؤتمر مؤسسة أوباما يوم أمس الثلاثاء، حيث اجتمع القائدان بالطّلاب عبر جلسةٍ حوارية استمعا فيها لشغف وطموح ومواهب الطلّاب، بحسب ما نقله موقع “إنترتيمنت تونايت”.

ونشرت ميشيل أوباما صوراً لها من الحدث المُلهم على حسابها في إنستغرام، شكرت فيها الأمير هاري على تعاونه وحضوره للمؤتمر مُلقبةً إياه بـ “الصديق”.

 

ونشر قصر كينغستون صور الحدث على الحساب الرسمي للقصر في إنستغرام أيضا، كاشفاً عن تفاصيل لقاء الأمير وسيدة أمريكا الأولى سابقاً بـ 20 طالبا موهوبا لمدّة ساعةٍ كاملة، كما أشار في تعليقه إلى رؤية ومهمة مؤسسة أوباما الرئاسية في شيكاغو التي يسعى من خلالها إلى إلهام الجيل الشاب، وأهميته في تغيير العالم.

وأكمل القصر تعليقه بأنّ الأمير هاري سيشارك في المؤتمر للحديث عن برنامج Full Effect الذي سيزوّد من خلاله منصّاتٍ لتهيئة القادة من الشباب.

يُذكر أنّ باراك أوباما والأمير هاري كانا قد التقيا مُسبقاً في الشهر الماضي، خلال ألعاب إنفكتوس للمحاربين القُدامى في تورنتو الكندية.

المصدر : فوشيا