حلب | افتتاح منشأة حمام باب الأحمر السياحية بعد ترميمها
حلب | افتتاح منشأة حمام باب الأحمر السياحية بعد ترميمها

افتتحت مساء اليوم منشأة حمام باب الأحمر الآثري السياحية أمام قلعة حلب بالمدينة القديمة بعد الانتهاء من إعادة تأهيلها بسبب الأضرار والخراب الذي تعرضت له جراء الإرهاب.

وتضم المنشأة حماماً آثرياً يعود إلى العهد المملوكي وعمره اكثر من 537 عاما ومطعما شرقيا.

عضو المكتب التنفيذي المختص بمجلس محافظة حلب عبد السلام بري لفت إلى أهمية افتتاح هذه المنشأة كونها مؤشر حي على عودة الحياة الطبيعية للمنطقة حول القلعة واعادة البناء لما دمرته يد الارهاب مشيرا الى انها تشكل عامل جذب سياحي ومتنفسا لاهالي مدينة حلب القديمة ومكانا تراثيا اعتادوا ارتياده ضمن عاداتهم الاجتماعية.

واكد بري ان هناك العديد من المنشات يتم العمل على اعادة تأهيلها وترميمها في محيط قلعة حلب بتشجيع ودعم من محافظة حلب وتقديم التسهيلات اللازمة بما يسهم في اعادة الحياة لهذه المنطقة ويبرز هويتها الاثرية والتراثية والتاريخية.

بدوره المهندس باسم الخطيب مدير السياحة بحلب أوضح أن اعادة افتتاح منشأة حمام باب الأحمر تشكل نقطة مضيئة في عودة الحياة السياحية لمحيط قلعة حلب والحياة الطبيعية للمدينة القديمة كونها المشروع الأول الذي اعيد للعمل في هذه المنطقة السياحية العريقة ويعد عامل جذب في تشجيع السياحة وتمكين السياح من الاطلاع على تراثنا العربي الاصيل.

واوضح سامر خير الله صاحب المنشأة أنه تم العمل بشكل متواصل لاعادة ترميم وتأهيل ما تضرر وتخرب من الحمام والمطعم والذي بلغت نسبته ال70 بالمئة بخبرات واياد محلية وطنية من عمال ومهندسين حيث اعيدت اقسام الحمام البراني والوسطاني والجواني للعمل وأصبح جاهزاً لاستقبال أهالي حلب إضافة لاعادة افتتاح المطعم بأكلاته الشرقية التي برع بها اهالي حلب .

ودعا صاحب المنشأة أصحاب المنشات السياحية المتضررة للعودة والعمل على تأهيل منشاتهم وإعادة افتتاحها لتكون رسالة للعالم بعودة الحياة والأمان لمدينة حلب وأهلها بعد نبذها للارهاب وتخلصها من رجسه .

وتخلل حفل الافتتاح رقصات شعبية فلكلورية من التراث الحلبي الاصيل والعابا نارية.

حضر الافتتاح حشد من أهالي حلب والفعاليات الاقتصادية والاجتماعية والرسمية.

المصدر : الوكالة العربية السورية للأنباء