احتياطات هامة قبل التبرع بالدم
احتياطات هامة قبل التبرع بالدم

منذ 16 ساعة، 9 يناير,2018

في الآونة الأخيرة تغير مفهوم التبرع بالدم من كون حاجة مريض معين للدم عند إجراء جراحة أو عملية معينة فيضطر أن يقوم بالاتصال بواحد من معارفه لكي يتبرع له بالدم لإنقاذ حياته ومن ثم يمكن للمستشفى أن تقوم بالإجراء المناسب والبدء في العلاج، أما الآن فقد أضحى التوجه محليًا ودوليًا بتشجيع المواطنين على التبرع بالدم والتوعية بأهميته لإنقاذ حياة المواطنين وتقديم خدمة طبية بشكل فوري وعاجل مع تفعيل دور التكافل الاجتماعي بين أفراد المجتمع.

فيما يلي محاولة لعرض بعض من أهم التوصيات والاحتياطات المصاحبة قبل عملية التبرع بالدم لضمان عدم وجود تأثير سلبي أو إلحاق أي ضرر بالمُتبرع إلى جانب طبيعة الاختبارات التي ستتم على كمية الدم المتبرع بها وإخطاره بأي أعراض مرضية تم التعرف عليها:

  •   يجب ألا تتجاوز مدة عملية التبرع 15 دقيقة كحد أقصى.
  •   يجب ألا يقل سن المتبرع عن 17 عامًا ويُفضل ألا يزيد عن 65 عامًا.
  •   نسبة التبرع بالدم تتناسب طرديًا مع وزن المتبرع والذي يجب ألا يقل وزنه عن 50 كيلوجرامًا ويتم حساب 10 مللي من الدم لكل كيلوجرام تقريبًا.
  •   كمية الدم المُتبرع بها لا تزيد عن 450 مللي وهو ما يُقارب نسبة 12.5% من حجم الدم الكلي بجسم الإنسان.
  •   يُفضل ألا يكون المتبرع صائمًا عند القيام بعملية التبرع حتى لا يتسبب في حدوث مشاكل صحية له.
  •   لا يقتصر التبرع على مجموعة معينة من فصائل الدم بل يتم تشجيع أصحاب كل الفصائل للتبرع.
  •   بالنسبة للنساء يُفضل أن يتم التبرع خارج فترة الدورة الشهرية وأن يراعى الفرق بين مرات التبرع بالدم مع قياس نسبة الهيموجلوبين بالدم للمتبرعة ويُمنع التبرع خلال فترة الحمل وكذلك مدة فترة الرضاعة.
  •  يجب لمن يعاني من آلام الأسنان أن لا يتبرع إلا بعد مرور 72 ساعة من انتهاء الآلام وتناول الأدوية المخففة للألم.
  •  من حصل على تطعيم ضد أحد الأمراض وكذلك من يتناول أدوية بصفة منتظمة يجب عليهم استشارة الطبيب قبل التبرع بالدم.
  •  يجب على من يعاني من الحساسية المفرطة ألا يقوم بالتبرع بالدم وكذلك من قام بالوشم أو تعاطي أي نوع من أنواع المخدرات لمدة 12 شهرًا، ويمنع من يعاني من أمراض مزمنة كالسرطان أو السكري أو غيرها من الأمراض المُعدية أو الأمراض الفيروسية مثل فيروسات الكبد بي وسي أو المصابين بفيروس الإيدز أو الملاريا من التبرع بالدم، ويمنع من أصيب بالإنفلونزا الشائعة من التبرع لمدة أسبوعين من بعد تعافيه وقد تطول المدة لمن قام بعملية جراحية منذ فترة صغيرة.
  • يُحظر على من تم التبرع له بالدم أن يقوم بالتبرع لمدة 12 شهرًا وكذلك لمن قام بعملية زرع أعضاء.
  • يجب أن يتمتع المُتبرع بصحة جيدة وأن تكون درجة حرارة جسمه غير مرتفعة 37 درجة مئوية وضغط الدم يكون عاديًا وغير مرتفع أو منخفض كما أن معدل نبضات القلب في الدقيقة يترواح بين 50-100 نبضة في الدقيقة ويجب أن لا تقل نسبة الهيموجلوبين في دم المتبرع عن 120 جم/ لتر ونسبة كرات الدم الحمراء لحجم الدم الكلى عن 40% كذلك يجب ألا يتم التبرع بأكثر من أربع مرات في العام للرجل وثلاث مرات في العام للمرأة.

فى الختام، مع تزايد انتشار الأمراض وفي خضم ويلات الحروب يُصبح التبرع بالدم ضرورة تجاه المرضى والأبرياء لما فيه من رغبة في إعمار الأرض واستعادة روح النقاء والطهارة في نفوس أفراد المجتمع الواحد.

المصدر : ساسة بوست