الكريباني لـ«الشاهد»: لا ضرر من العلاج عن طريق الطب البديل والصيني
الكريباني لـ«الشاهد»: لا ضرر من العلاج عن طريق الطب البديل والصيني

أجرى الحوار ضاحي العلي:

أكد الاستشاري النفسي واخصائي الطب البديل أحمد الكريباني أن الطب البديل هو طب قديم حاضر ومستقبل ولن تتخلى عنه البشرية مادام هناك حياة حيث انه موجود منذ آلاف السنين لافتاً إلى أن الطب البديل يستخدم فيه الأعشاب منذ آلاف السنين حتى يومنا هذا وهذه الأعشاب تستخدم أيضاً في الأدوية حيث ان الأدوية المستخدمة في المستشفيات 60 % من تركيبتها عشبية و20 % حيوانية و20 % نفطية وبالتالي فإن الطب البديل لازال هو الطب الأصيل.
وأوضح في حواره لـ«الشاهد» أن الطب البديل شامل وكامل وأنه لا يوجد فارق بينه وبين الطب الحديث فالاثنان متجهان نحو هدف واحد وهو صحة المريض والبحث عن علاج له مؤكداً أنه لا يوجد أي ضرر من العلاج عن طريق الطب البديل عبر الحجامة أو الطب الصيني وفيما يتعلق بالأعشاب فلابد من الحذر عند استخدامها لأن البعض منها يحتوي على سموم.
وأشار إلى أن أكثر الأمراض الموجودة في الكويت ويحاولون علاجها عبر الطب البديل هي الديسكات والسمنة والمشاكل التناسلية كما تطرق الكريباني إلى العديد من النقاط الهامة حول الطب البديل وكانت التفاصيل كالتالي:
• في البداية حدثنا عن مفهوم الطب البديل؟
- الطب البديل هو طب قديم حاضر ومستقبل ولن تتخلى عنه البشرية مادامت موجودة لأنه كان موجودا منذ آلاف السنين وهناك الطب الصيني والطب الهندي والطب الفرعوني كما يسمى ولكن ظهر الطب الحديث منذ 200 عام تقريباً عن طريق الكنيسة وأول مستشفيات خرجت كانت في الكنائس ثم تطور الأمر إلى الوضع الحالي في العصر التكنولوجي وخرجت أجهزة أفضل للفحص والعلاج ولعمل العمليات. 
• ما دور الأعشاب في الطب البديل؟
- الطب البديل نستخدم فيه الأعشاب منذ آلاف السنين حتى يومنا هذا وهذه الأعشاب تستخدم أيضاً في الأدوية حيث إن الأدوية المستخدمة في المستشفيات 60 % من تركيبتها عشبية و20 % حيوانية و20 % نفطية وبالتالي فإن الطب البديل لازال هو الطب الأصيل وهو الذي كان يستخدمه أجدادنا وأسلافنا للعلاج حتى أتى النبي صلى الله عليه وسلم فنظرنا له من منظور ديني وقد أيد النبي هذا الطب عندما قال «السنا والسنوت» وهذه اعشاب وعندما قال «الحبة السوداء» وهذه أيضا عشبة حيث تحدث الرسول صلى الله عليه وسلم عن الكثير من أنواع العشب وكذلك حين عرج به أوصته الملائكة بالحجامة فهي موجودة منذ الفراعنة والصينيين ولكن أتى الرسول صلى الله عليه وسلم فأكدها دينيا وكسنة وكذلك الحال في العسل.

طرق غير صحيحة
• هل الطب البديل دقيق وشامل؟
- الطب البديل شامل وكامل وحديثا خرج علينا الطب الحديث بالتطور وكثرة المختبرات وأمور جيدة وكثيرة ولكن الطب البديل الآن يستخدم بطرق غير صحيحة فتجد أي انسان يتعلم أي امر يقول «أنا أعالج بالطب البديل» وهنا أقول لا فالطب البديل كذلك له محاذير ونحن بموجب هذه المحاذير نقيم حالة الشخص ونعالجه وإن لم نستطع نوجهه إلى المستشفيات. 
• وكيف يتم دراسة حالة المريض؟
- لدينا أكثر من تخصص ندرس فيه حالة المريض إما عن طريق الفحص الجسدي أو عن طريق شكوى المريض ومن ثم أقيم بأي طريقة يتم علاجه بها إما عن طريق الابر الصينية أو بالحجامة أو بالأعشاب أو بالينساء او السوجوك أو الروفلكسولوجي فهناك طرق كثيرة ومن الممكن أن يتم دمج طريقتين او أكثر لمنفعة الحالة.  
• ما الفرق بين الطب البديل والحديث؟
- لا يوجد فرق بين الاثنين وهناك من يقول إن الفروق شاسعة ولكن من وجهة نظري لا يوجد فالاثنان متجهان نحو هدف واحد وهو صحة المريض والبحث عن علاج له والعلاج إما أن يأتي عن طريق الطب الحديث والأجهزة أو عن طريق الطب البديل وهناك أشياء لا يعالجها الطب البديل يعالجها الطب الحديث والعكس صحيح وكثيراً ما نسمع الأطباء يقولون لمريض «لا يوجد لك علاج» وهنا قد يلجأ الشخص إلى الطب البديل ويعالج بعشبة معينة أو كورس حجامة وبالتالي لا يوجد فرق وجميعنا يبحث عن صحة المريض.

تشخيص المرض
• كيف يتم تشخيص الحالات عن طريق الطب البديل؟
- المريض هو من يشخص نفسه هو يتحدث ويعبر عما يؤلمه حتى في الأمراض النفسية وبعد ذلك أقيم هذا المرض وبناءً عليه أبني العلاج وأقول له علاجك سيتم من خلال البرنامج العلاجي كذا أو العشبة كذا فأنا أبحث عن العرض واستنتج المرض الأساسي لعلاجه ومن ثم يذهب هذا العرض كالصداع مثلا الذي يعد عرضا لعدة أمراض مثل الجيوب الأنفية والديسك في الرقبة وضعف النظر.
• ما أبرز الحالات التي يعالجها الطب البديل؟
- هناك حالات مثل «الديسك» تعالج في المستشفيات بالمسكن ثم علاج طبيعي وإن لم يكن هناك جدوى يتم تحويل المريض إلى الجراحة ولكن في الطب البديل نقول له تريث في الجراحة ونبدأ في علاجه من هذا الانزلاق الغضروفي الضاغط على العصب ونخرجه من ساحة الجراحة الي ساحة الانسان الذي يعيش حياه طبيعية.
وأيضاً مرض «عرق النسا» هو عرق بسيط أسفل القدم نقوم بفك احتباس الدم على العصب بالفصد فيرتخي العصب ويعيش حياته بطريقة طبيعية وأيضاً هناك من يأتي مقعدا لا يستطيع المشي ولديه تنميل وألم في القدم اليسرى وقليل يأتي لهم في القدم اليمنى في هذه الحالة يقال له لابد من تدخل جراحي ونحن نقول له تريث وبالحجامة والفصد تأخذ نتائج طيبة وتتعايش.
وهناك أيضاً من يأتي مصاباً بانزلاق الغضروف على العصب ولا يستطيع حتى المشي ومنهم من يصاب بتبول لاإرادي بسبب ذلك نعالجه بعدد من جلسات الابر الصينية والاعشاب والحجامة ويتعافى ويتحرك. 

الطب الصيني 
• هل أغلب الحالات تقتصر على الغضاريف والأعصاب والعضلات أم أن هناك علاجاً للأمراض الأخرى مثل الباطنية وغيرها؟
- إذا تحدثنا عن الطب الصيني فهو يعالج جميع الأمراض وعلبة الابر الصينية تعتبر مستشفى كاملا متكاملا سواء العظام أو الباطنة أو الجهاز الدوري وعلى حسب المرض نعالج الشخص وأيضاً أمراض مثل القولون وقرحة المعدة والمشاكل التناسلية والأعصاب والعضلات أما مشاكل الكلى فنبتعد عنها لأنها تعالج بالأعشاب.
وهناك أمور كثيرة يمكن علاجها عن طريق الابر الصينية وأيضاً ممكن الابتعاد عن الابر الصينية والعلاج عن طريق كورس حجامة.

الحجامة والفصد 
• على ماذا تعتمد الحجامة والفصد؟
- النبي صلى الله عليه وسلم هو خير معلم في الطب وقد قال «إذا تبيق الدم في احدكم قتله» لذا نأتي بالدماء هذه عن طريق الحجامة أو الفصد وقد قال أيضاً «اخر العلاج الكي وانا لا أحب ان اكتوي» والكي الان هو العمليات من فتح وعمل العملية وقفل بالليزر. 
لذلك نقول اجعلوا العمليات آخر شيء في حال لم تجد علاجاً ولكن ابحث في البداية عن بديل لأن عملية التكميم على سبيل المثال هناك من يشفى بعدها ويرجع الجسد كما كان وهناك من يتضرر الكبد لديهم أو المرارة أو الأمعاء الدقيقة والغليظة لأنه أصبح هناك نقص في الجسد حيث تمت إزالة جزء من المعدة وتم العبث بها وبالتالي تتداعى لها سائر الأعضاء فتظهر امراض اخرى إلا من رحم ربي وكتب لهم الشفاء لذلك نحن نتحدث عن الوقاية. 

القسط
• ما الفرق بين القسط والحجامة؟
- القسط هو عشبة يقول النبي صلى الله عليه وسلم عنها «فيها سبعة أشفية» مع العلم أنها تحارب من عدة أطباء إلا أننا نعالج بها خمول الغدة الدرقية المنتشر لدى النساء والمسبب للسمنة والعقم وتساقط الشعر وعند استخدام القسط الهندي 3 أشهر مع جلستي حجامة تعود الغدة إلى وضعها الطبيعي وهناك من يقول إن استخدام القسط ضار ولكني أقول انه لا يضر إلا بكثرة الاستخدام مثل أي شيء آخر فالماء إذا استخدم بكثرة يصبح ضارا للجسد لذلك ننصح بالاستخدام المعتدل للقسط وعدم السماع لأكبر بروفيسور وعالم على مستوى الأرض فهناك من هو أعلم منه النبي محمد صلى الله عليه وسلم الذي لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى.
• وما الاختلاف بين الحجامة والفصد؟
- لن أقصر الحديث على الحجامة والفصد فقط وانما سأتكلم أيضاً عن الدورة الشهرية لدى النساء والتبرع بالدم فجميعها مخرجات دماء من الجسد فالدورة الشهرية هي دماء غير حية داخل الجسد أودعها الله لدى المرأة في شكل بويضات تترقب التلقيح وعندما لا يأتي الحيوان المنوي تنفجر وينتج عنه هذه الدماء لذلك فالمرأة تحتجم وتفصد وتتبرع بالدم.
أما الحجامة فهي استخراج دماء تحت الجلد تكون بين الانسجة والخلايا ومكونات هذه الدماء تسبب التهابا فهي خلايا هرمة انتهت بعملها داخل الشرايين فيتم طردها من الجسد لتبقى تحت الجلد وتسبب الآلام ويأتي الجسد بخلايا شابة نشطة للعمل لنقل الأكسجين والمضادات والغذاء وغيرها وهذه الدماء لا تحتوي على السموم كما يعتقد البعض ولكن هي يوريا وصفرة من مخزونات الجسد التي يلفظها ولا يريدها وبقاؤها يسبب الأمراض أينما كانت لذلك يتم استخراجها من تحت الجلد.
أما التبرع بالدم فهو آمن وأمر طيب ويقول النبي صلى الله عليه وسلم «إذا تبيق الدم في احدكم يقتله» لذلك نقول إن الطب النبوي ليس قديماً كما يقول البعض وهو الان موجود لديكم بالتبرع بالدم عن طريق الابرة والوريد ولكن قطر إبرة لا يسحب جميع الشوائب الموجودة في الدم لذلك نرجع إلى الفصد.
والفصد هو فتح فتحة في الشريان لإخراج الدماء بجميع شوائبها وهناك ما يقارب 104 أماكن للفصد في الجسم من الرأس حتى القدم ونفصد بها كل على حسب المرض واستدلالنا بهذا الفصد من الدين عندما يقول الرسول صلى الله عليه وسلم «شرطة محجم» فهذا هو الفصد وهي الشرطة في الحجامة وفق اللجنة الدائمة للفتاوى فـي السعـودية.
• هل هناك أبحاث تتعلق بالطب البديل؟
- الكثيرون يتساءلون أين هي الأبحاث التي تدل على ذلك وانا أقول ليس لدينا أبحاث فالحجامة لا يوجد عليها أبحاث وقد أجريت عليها في سوريا  وكانت ركيكة ومن يتحدثون عن الأبحاث أقول ان جميعها نظريات وليست قوانين والإنسان معرض للخطأ والصواب فالقانون هو تعاقب الليل والنهار- انتهى - مثبت والقانون ما يتم وضعه في الدولة وانت بنفسك لا يوجد لديك بحث في هذا الامر.
نحن كطب بديل لا يوجد لدينا أبحاث كاملة نحن نتعامل بالتجربة وما عمل به اسلافنا وسنة نبينا صلى الله عليه وسلم لأن الطب البديل عامة لا يوجد به ضرر في الحجامة أو الفصد ولكن الأعشاب لابد من الحذر معها لان هناك أعشابا سمية .

الأعشاب السمية 
• حدثنا أكثر عن هذه الأعشاب السمية؟
- لابد من الحذر في التعامل مع الاعشاب لان هناك أعشاباً سمية وأحيانا الناس يخلطونها دون علم ومثال عشبة «السنامكي» التي تحدث عنها الرسول صلى الله عليه وسلم تركيبها الكيميائي فيه 7 % سمية وهي تستخدم في الأدوية والمستشفيات حالياً ولكن يوضع لها مضاد كالبردقوش وغيره ليمنع هذه السمية ونأخذ فائدتها.
• هل الطب البديل مقيد لعلاج مرض معين؟
- لا الطب البديل طب سهل مفتوح على خلاف الطب الحديث فهو مقيد لعلاج مرض محدد لكن الطب البديل فيه الحجامة والفصد والابر الصينية والاعشاب وهذا كل تخصص على حدة وجميعها تعالج.
• هل هناك معوقات ومشاكل تواجه عملكم في الطب البديل؟
- لا وجود لمشاكل والناس والدولة متفهمون ويعلمون أننا نقوم بعمل قائم قبلنا وفينا وبعدنا.
• هل هناك أخطاء تنتج عن علاجات الطب البديل؟
- لم أر أي خطأ إلا أن يكون من المريض نفسه مثال على ذلك الحجامة ونسأله هل يستخدم الاسبرين المسيل للدم أم لا فيقول لا وهو في الحقيقة يستخدمه لذلك أثناء عمل الحجامة ينزف وغير ذلك لا يوجد أخطاء وإذا كان الأمر على يد متخصصين لهم سمعتهم ولهم تجاربهم لا يوجد أخطاء.

الكورس العلاجي
• ما مدى استجابة المرضي معك؟ وهل هناك ضرورة للالتزام بفترات علاج محددة؟
- نعم الكورس العلاجي أحدده للمريض وهو اعلم بصحته إن استمر يأخذ الفائدة ولكن إذا كان المريض يحضر جلسة وأخرى لا ولا يهتم لأمره فالأمور ستختلف وأنت كمعالج لا تعالجه باهتمام.
• وما أبرز الحالات والأمراض التي مرت عليك؟
- أكثر الامراض الموجودة في الكويت ويحاولون علاجها الديسكات والسمنة والمشاكل التناسلية فهذه أبرز 3 حالات ييأسون من العلاجات في الخارج فيأتون إلينا.
• كيف يكون العلاج عن طريق الطب الصيني؟
- الطب الصيني الفحص فيه عن طريق اليد او القدم سواء عن طريق السوجوك أو الروفلكسولوجي المنتشر في الكويت وفي المعاهد وهو تدليك القدم وأنا لا أقوم بعمله احتراما لشخصي فقط فأنا لا ادلك الرجل كعلاج واعمل على مواضع معينة وان احتجت فأعالج عن طريق السوجوك وهو علم كوري ولكن تم تبنيه في الصين وهو تصوير فقط نفحص من خلاله العلامات التي تشير الى ان هناك امراضا داخلية وكذلك أفحص عن طريق العين والنبض ونستخرج بعض الامراض ويوجد أجهزة نفحص عن طريقها مبنية على الطب الصيني.

التصاقات الأمعاء 
هل تعالجون التصاقات الأمعاء الناتجة عن الولادة القيصرية لدى بعض النساء؟
- الالتصاقات في الأمعاء الدقيقة لا أعالجها ولكن المشاكل التي تحدث في التبويض والدورة والتي لا تنشأ عن العمليات القيصرية هي نتيجة خلل هرموني يحدث في الجهاز التناسلي وتعالج بالطب الصيني.
• منذ متى وانت تعمل في هذا المجال؟ وهل هناك احتكاك بالجهات الحكومية؟
- أعمل في هذا المجال منذ 8 سنوات وأحمل 23 تخصصاً اما الاحتكاك فلا يوجد أي احتكاك مع أي جهة حكومية وحتى لو عرض علي أي مستشفى حكومي فلن اقبل فأنا حر نفسي ولا أقيد بعملي.

المصدر : الشاهد