الإمارات تتوقع عدم استجابة قطر للمطالب العربية
الإمارات تتوقع عدم استجابة قطر للمطالب العربية

حيث لم ترد قطر بشكل رسمي على قائمة المطالب العربية حتى الآن، واكتفت بالمماطلة على لسان بعض المسؤولين فيها، ومنهم وزير الخارجية محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الذي صرح بأن تنفيذ الدوحة لكل المطالب مستحيل.

لذا فإن موقف دول المقاطعة من رد الدوحة لن يظهر إلا الإثنين المقبل (3 يوليو 2017).

دولة الإمارات، وهي من دول المقاطعة، أكدت أن الرد سيكون بعد انتهاء المهلة الممنوحة لها؛ حيث أكد سفيرها في روسيا عمر غباش، أن دول المقاطعة (السعودية، الإمارات، البحرين، ومصر) ستدرس خطوة الرد المناسبة بعد انتهاء المهلة التي حددت للرد القطري.

غباش في مقابلة الـ"سي إن إن" أكد- أيضا- في هذا الصدد أن القطريين لم يردوا رسميًا حتى الآن على المطالب على الرغم من صدور تصريحات سابقة اعتبروا من خلالها أن المطالب غير واقعية، إلا أنّه رجح ألا يصدر أي رد فعل واضح من الدوحة، مضيفًا: "سيتم درس الخطوات المناسبة اللاحقة إذا لم تتوصل قطر إلى الاقتناع بمخاطر ما تقوم به".

المصدر : عاجل