شراب “النعناع البري”.. العلاج السريع للحمّى
شراب “النعناع البري”.. العلاج السريع للحمّى

يصاب الإنسان بالحمى لعدة أسباب أهمها لفحات الشمس والأمراض المعوية ونزلات الإنفلونزا، وتستدعي الحمى علاجاً فورياً لأضرارها التي قد تتفاقم وتصبح خطيرة.

وقال، ريكي ألفاريز، اختصاصي الطب البديل والعلاج بالأعشاب الإسباني لـ”خبرنــا”، إنه للقضاء على الحمى بشكل سريع والتخلص من أعراضها التي تتمثل في ارتفاع درجة الحرارة والتهاب الفم والأمعاء، ينصح بشراب النعناع البري الذي يعمل بفعالية في علاج الحمى وذلك لقدرته على جعل الجسم يتعرق بشكل غزير، ما يؤدي إلى تخفيض درجات الحرارة وعودتها إلى معدلها الطبيعي، بالإضافة إلى شعور المصاب بنوع من الانتعاش والشفاء السريع بفعل احتواء شراب النعناع على مضادات الأكسدة، التي تساعد الجسم على امتصاص العناصر الغذائية التي تحمي الجسم من احتمالية الإصابة بالمرض وتساعده في أداء وظائفه، كما يقوم بتبريد الجسم من الداخل لاحتوائه على مادة المنثول كعنصر رئيس يوقف القيء المصاحب للحمى بسبب خصائصه المضادة للتشنج.

إليك طريقة تحضير شراب النعناع البري للعلاج:

ينقع النعناع في لتر من الماء المعدني الساخن مدة نصف ساعة ثم يطحن في الخلاط الكهربائي، ويضاف إليه عصير ليمونة وملعقة عسل، ويشرب منه كوب كل ساعتين إلى حين اختفاء الحمى والشعور بالتحسن.

 

المصدر : فوشيا