وزير الداخلية نور الدين بدوي يبدأ زيارة إلى ألمانيا
وزير الداخلية نور الدين بدوي يبدأ زيارة إلى ألمانيا

بدأ وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي، اليوم الأربعاء، زيارة إلى ألمانيا تستمر يومين بدعوة من نظيره الألماني، توماس دي ميزيير.

وقالت الداخلية الجزائرية في بيان لها اليوم، إن زيارة بدوي تندرج في إطار “تعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين الطرفين في مجال اختصاصاتهما، حيث ستشكل فرصة سانحة لترقية ودعم الشراكة في مختلف الميادين ذات الاهتمام المشترك”.

لكن مصادر مطلعة أكدت أن الزيارة ستتناول ترحيل المهاجرين الجزائريين المقيمين بصفة غير قانونية في ألمانيا.

يذكر أن الجزائر أعربت عن استعدادها “للتعاون” مع برلين من أجل ترحيل رعاياها المقيمين بصفة غير قانونية في ألمانيا، بحسب ما أكد المدير العام للشرطة الجزائرية اللواء عبدالغني هامل.

وقال هامل، إثر استقباله مدير الشرطة الألمانية ديتر رومان نهاية أيار/مايو 2016، بأن “الشرطة الجزائرية مستعدة للتعاون مع الشرطة الألمانية ، لحل مشكلة الرعايا الجزائريين المقيمين في ألمانيا بصفة غير قانونية”.

وأوضح أن الأمر يتعلق “بدراسة الجانب التقني المتعلق بعودة الرعايا الجزائريين” الذين رفضت طلبات إقامتهم في ألمانيا، وأن هناك اتفاقيات “يجب احترامها”.

من ناحيـته، طالب وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيير، آنذاك بتعزيز “فعالية وسرعة” إجراءات ترحيل المهاجرين الوافدين من الجزائر وتونس والمغرب، باعتبارها “دولا آمنة”.

المصدر : الجزائر تايمز