البغدادي يَعترف بهزيمة «بيت المقدس» في سيناء: فشلوا في حرب أشعلوها
البغدادي يَعترف بهزيمة «بيت المقدس» في سيناء: فشلوا في حرب أشعلوها

 

نشرت صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية، رسالة قالت إنها لزعيم تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، أبو بكر البغدادي، أرسلها إلى أتباعه في ليبيا، يُهاجم فيه تنظيم أنصار بيت المقدس بسيناء.

 

وفق الصحيفة، فإن الرسالة ضمن سلسلة تحقيقات تنشرها بعنوان "داخل أوكار المتطرفين في ليبيا"، أبدى فيها "البغدادي" غضبه من "أنصار بيت المقدس" الذي هَرب عديد من أفراده إلى ليبيا. 

 

وحسب الصحيفة، قال "البغدادي" في رسالته: "لقد بلغني أن سلوكاً غير سوي انتشر بينكم. نشره فيكم القادمون من سرايا بيت المقدس، وهو سلوك أربك صورة الجهاد لديكم. هذا الخلل أصابكم في مقتل، وعليكم تداركه".

 

وأضاف لأتباعه من قادة "داعش" في ليبيا: "معركة بيت المقدس بدولة مصــر ليست في معزل منا، ولكن عليكم الانتباه إلى أن أفكار إخوتنا في بيت المقدس تتناقض في بعض منها مع أفكارنا، وهي قد لا تكون صالحة في ليبيا. فهم لم يتموا معركتهم بدولة مصــر، وقدومهم إلينا ليس بروح جهاد كاملة، ولكن هروباً من حرب أشعلوها، وفشلوا في كسبها.

 

إذن هم عُصبة تحمل بداخلها بوادر هزيمة وَرِدَّة. نساعدهم في العودة إلى ساحتهم. لهم ذلك، لكن أن يزرعوا بينكم روح الهزيمة، فيجب أن يُعاملوا كالعدو الواجب قتاله".

 

وأوضحت الصحيفة أن تلك الرسالة تأتي ضمن رسائل مضطربة من زعيم داعش، إلى قيادات تنظيمه في ليبيا، عن شعور الرجل بالهزيمة وخيبة الأمل عقب الضربات الموجعة التي تعرض لها في العراق وسوريا، وفي مدينة سرت الليبية. 

 

وأشارت الصحيفة، إلى أن تاريخ رسائل البغدادي يعود إلى أواخر العـام المنصـرم، وحتى أسابيع قليلة مضت، موضحة أنها محفوظة بالوقــت الراهن لدى جهات أمنية عدة، ولدى قادة من "الجماعة الليبية المقاتلة" المرتبطة بتنظيم "القاعدة".

المصدر : الموجز